صنعاء تعلن البدء بمكافحة التسول داخل العاصمة .. وهذا ما تم؟

عقدت اللجنة الوزارية المكلفة من قبل مجلس الوزراء بمراجعة مشروع اللائحة التنظيمية لمراكز مكافحة التسول اجتماعاً لها اليوم برئاسة نائب رئيس الوزراء لشئون الأمن والدفاع الفريق الركن جلال الرويشان.

صنعاء تعلن البدء بمكافحة التسول داخل العاصمة .. وهذا ما تم؟



ناقشت اللجنة التي تضم وزراء الشئون الاجتماعية والعمل عبيد بن ضبيع والإدارة المحلية علي القيسي والشباب والرياضة محمد المؤيدي والقائم بأعمال وزير حقوق الانسان علي الديلمي، مشروع اللائحة المقدمة من قبل وزارة الشئون الاجتماعية والعمل وذلك من كافة الجوانب المؤسسية.

وجاء إعداد اللائحة بناءً على الموجهات التي تضمنتها المحاضرات الرمضانية لقائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي، التي تناول في إحداها ظاهرة التسول وضرورة تضافر جهود مختلف الجهات لمكافحة هذه الظاهرة التي تحولت إلى عمل منظم للكثير من المتسولين، وما تشتمل عليه من استغلال للأطفال في هذا الجانب، وأهمية تكاتف الجهود للتخلص من هذا السلوك في أوساط المجتمع اليمني بتعزيز التكافل المجتمعي وتقديم العون من قبل الجمعيات والتعاونيات للمحتاجين وإيجاد فرص عمل إنتاجية للقادرين على العمل والتوعية الدائمة لنبذ هذا السلوك الذي أضحى وسيلة سهلة للكسب ومهنة منظمة.

وقد أثري مشروع اللائحة بالآراء والمقترحات الإضافية من قبل رئيس وأعضاء اللجنة، الذين أشاروا إلى الانعكاسات السلبية لهذا الظاهرة على المجتمع اليمني.

وأكدوا ضرورة تضافر جهود الجميع مع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ومؤازرة نشاطها في المكافحة وتنسيق الجهود بين كافة الجهات المختصة لتحقيق الغاية النبيلة لتوجهات القيادة الثورية والسياسية .. لافتين إلى أهمية التركيز على وضع الدراسات والخطط والحلول بصورة متكاملة لإنجاح هذه التوجه المهم.

ورأت اللجنة أن يتم البدء بتنفيذ الاجراءات العملية في هذا السياق بأمانة العاصمة من خلال إنشاء مركزين لمكافحة التسول كنموذج يتم تعميمه لاحقاً على المحافظات.

وأقرت اللجنة على ضوء دراستها المستفيضة لمشروع اللائحة رفعه إلى مجلس الوزراء مشفوعاً بالإجراءات والمقترحات التنفيذية التي تم التوصل إليها للمناقشة في اجتماع مقبل واتخاذ الإجراءات الملزمة للجهات الحكومية المعنية وذات العلاقة للتنفيذ كل فيما يخصها.

حضر اللقاء وكيل وزارة الداخلية اللواء أحمد علي جعفر والأمين العام المساعد لمجلس الوزراء يحيى الهادي.

تقييمات
(0)